رجيم ياباني صباحي : كلوا الموز كل صباح واخسروا 2 سنتم من محيط خصركم ( وصفة + طريقة الاستعمال )

رجيم ياباني صباحي : كلوا الموز كل صباح واخسروا 2 سنتم من محيط خصركم ( وصفة + طريقة الاستعمال )


تناول موزة كل صباح يعادل قنبلة من الطاقة قبل الفطور الصباحي. أحياناً يمكن حتى أن نستعيض بالموز عن الوجبة الصباحية. في هذا المقال، ستكتشفون كيف تجعلون من الموز مصدراً للتنحيف لكي تخسروا حتى 2 سنتم من محيط الخصر كما يفعل اليابانيون…
في اليابان، رجيم الموز الصباحي شعبي جداً، لأنه لا يتطلب جهداً خاصاً ولا تغييراً خاصاً في عاداتكم الغذائية. يتمتع الموز بسمعة الفاكهة المنحفة بفضل كتاب هيتوشي واتاناب بعنوان ”
رجيم الموز الصباحي The morning banana diet”.

موزة كل صباح لتنحيف البطن :

“رجيم الموز” هو مفهوم ترتكز سمعته على التجارب التي تشاركها الكثير من الأشخاص في العالم أجمع. هذا الرجيم يرتكز فقط على تناول الموز صباحاً (عند الفطور) لفقدان الوزن الزائد وتخفيف العبء الدهني حول البطن والخصر.
هذا الرجيم على الموضة في اليابان، حيث أصبح من الصعب جداً أن نجد الموز في المخازن الكبرى أو الصغرى (برغم ارتفاع معدل استيراد الموز الذي يمكن أن يصل حتى 40% في بعض السوبرماركت) فقط بسبب الشراء المكثف للموز من أجل تطبيق هذا الرجيم.

إنها السيدة سوميكو واتاناب، الصيدلية في مدينة أوساكا في اليابان، التي ابتكرت هذا الدايت المرتكز على الموز على أمل أن تحفز عملية الأيض عند زوجها السيد هيتوشي واتاناب، الذي كان وزنه الزائد يؤثر بشكل حاد على صحته. بعد أن أنهى هيتوشي هذا الرجيم، خسر أكثر من 16 كلغ، وقدّم رجيم امرأته على وسائل التواصل الاجتماعي في اليابان. ألّفت امرأته عندها كتاب “رجيم الموز الصباحي” الذي بيع منه أكثر من 800000 نسخة.

فيما يلي من هذا المقال، اكتشفوا الوصفة التي تنصح بها زوجة واتاناب وكيف تطبقون مبادئ هذا الدايت لتنحيف خصركم…
كل صباح، يجب أن تأكلوا الموز فقط وتشربوا الماء. ثم تستطيعون أن تأكلوا بطريقة متوازنة طوال اليوم.
تتوجه النصيحة مراراً وتكراراً للناس ذوي الوزن الزائد كي يتدربوا بشكل قاسٍ حتى يحرقوا سعرات حرارية أكثر، لكن زوجة واتاناب تساعدكم على تجنب هذا التعذيب فتنصحكم بحلٍ ولا أسهل : كلوا موزة طازجة واشربوا كوب ماء صباحاً وامتنعوا عن الأكل حتى الغداء، هل هناك ما هو أسهل من هذا ؟!

سر الموز من أجل التنحيف :
الموز غني جداً بالنشويات المقاومة التي تنشط عملية فقدان الوزن بفعالية. بالتأكيد، لا تمتلك كل أنواع النشويات تأثيراً معادلاً للنشويات الموجودة في الموز. تنقسم النشويات إلى نشويات قابلة للهضم ونشويات مقاومة. النشاء المقاوم لا يذوب في المعي الدقيق، لكنه يذهب مباشرة إلى الأمعاء الغليظة حيث يبدأ عملية التخمير. تحوّل البكتيريا النشاء المقاوم إلى أحماض دهنية بسلسلة قصيرة تغذي الخلايا وتساهم في جعل الجهاز الهضمي صحياً أكثر. هكذا، يتوصل الجسم إلى حرق الدهون والتخلص من الفضلات بشكل أسرع.

دايت الموز الصباحي : كيف نستعمله ؟

ليس هناك قاعدة صارمة يجب أن تتبعوها من أجل هذا الدايت. يكفي فقط أن تأكلوا ما يكفيكم من الموز ليساعدكم على تحمّل الجوع حتى الفطور. اليابانيون لديهم قاعدة 20/80، وهذا يعني أننا يجب أن نملأ المعدة حتى 80% فقط بالطعام مقابل 20% مساحة احتياطية. يجب أن نشرب دائماً كوب ماء ساخن أو فاتر، وليس بارداً أبداً، في الصباح لتنشيط عملية الأيض لديكم. انتظروا ساعة وكلوا موزة. إذا بقيتم جائعين بعد 20 دقيقة، كلوا موزة أخرى. انتبهوا، يجب دائماً أن تأكلوا الموز ناضجاً جداً.

في كتابها، تشرح واتاناب أنكم يجب أن لا تشربوا الحليب والكحول خلال رجيم الموز، ويجب أن تكون وجبتكم الأخيرة عند الساعة 8 مساءً. يجب أن تكونوا قبل منتصف الليل في السرير حتى يعطي هذا الدايت ثماره. تستطيعون أن تأكلوا ما تريدون للغداء والعشاء، وإذا جعتم ما بين الوجبات، من الأفضل أن تأكلوا فواكه.

المشاركات الشائعة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.